افتتاح المكتبة الشاطئية بشاطئ الدالية بحلة جديدة

هالة انفو.

تم افتتاح، اليوم الأحد، المكتبة الشاطئية بشاطئ الدالية بمبادرة من مؤسسة طنجة المتوسط في حلة جديد وبعناوين جديدة ومتميزة تثير شغف القراءة،.
وعملت ادارة المكتبة ،خلال هذا الموسم، الى إعتماد إصدارات حديثة بأربع لغات العربية والفرنسية والإنجليزية والإسبانية وتشمل فئات عمرية مختلفة من الأطفال واليافعين والكبار، وتستجيب لمختلف الميولات الثقافية بعيدا عن النزعات الإيديولوجية.
وسيتم هذه السنة حسب بلاغ الجمعية المشرفة، الإنفتاح على ثقافة جنوب شرق أسيا من خلال تناول أعمال أدبية وفكرية هامة جدا حظيت بنسب مقروؤية عالية عبر العالم لكتاب ينتمون لكل من الصين واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وسنغافورا ( امثال لي غيل يو، شوهي أوؤكا، هيون جين غون، تشاوي سو هيه، تشاي مان سيك، يوكيو ميشيما وأخرون) ، وهي مناسبة ليطلع قارئ المكتبة الشاطئية بشاطئ الدالية على أعمال وكتاب كبار لأول مرة بمكتبة عمومية بالمغرب.
وذكر، ذات البلاغ، أنه سيتم إعتماد كتب هامة تعنى بالثورة الإيكولوجية والنهوض بالبيئة والمحافظة عليها من خلال الإطلاع على التجربتين الكورية واليابانية كتجارب رائدة.
الإنفتاح على التجربة الإفريقية في الأدب والفكر من خلال أعمال هامة لكتاب أفارقة وبلغات مختلفة في مقدمتهم وول سوينكا ونادين غوردمير، و إعتماد أعمال أدبية وفكرية رفيعة حصلت على جوائز عالمية سنة 2022 كجائزة البوكر العالمية للرواية العربية، جائزة كونغور، جائزة بوليتزر، جائزة أورنج للأدب النسائي، وجائزة نوبل للأدب، بالاضافة الى العودة إلى تاريخ منطقة طنجة خصوصا التاريخ البحري للمنطقة من خلال إستحضار أعمال توثيقية تاريخية هامة ككتاب طنجة ومنطقتها والذي يحتفل هذه السنة بالذكرى المئوية لإصداره من طرف شعبة السوسيولوجية بالبعثة الفرنسية بالمغرب.