المنتخب المغربي يصل إلى اشبيلية لمواجهة منتخب البارغواي

بعد تفوقه على منختب الشيلي يوم الجمهة الماضية ، حلت بعثة المنتخب المغربي اليوم عبر طائرة خاصة بمدينة إشبيلية قادمة من برشلونة، استعدادا لمواجهة باراغواي وديا، الثلاثاء المقبل، في إطار استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

ويدخل منتخب المغرب معسكرا تدريبيا في إشبيلية، يستمر حتى 27 سبتمبر الجاري، وهو موعد خوض وديته الثانية في الديار الإسبانية أمام باراجواي على ملعب بينيتو فيامارنين معقل نادي بيتيس.
وتقدم وليد الركراكي الوفد وبعثة الأسود التي حظيت باستقبال كبير من أنصار المنتخب المغربي المتواجدين بهذه المدينة التي يضم ناديها إشبيلية اللاعبين ياسين بونو ويوسف النصيري.
ومن المتوقع أن يحضر أنصار الأسود بكثافة وبذات القوة التي كنوا عليها خلال مباراة تشيلي والتي جرت خلف أبواب مغلقة.
ولن يسمح وليد لأنصار الأسود بحضور الحصص التدريبية التي ستسبق الودية لأهمية هذه التدريبات، مثلما قال كونها الأخيرة قبل فترة التوقف الدولي الشهر المقبل ويركز عليها كثيرا لحسم اختياراته لقائمة كأس العالم “قطر 2022”