شوارع تطوان تتزين باللونين الأحمر والأخضر احتفالا بانتصار المنتخب الوطني بالمونديال

تزينت مختلف شوارع مدينة تطوان على غرار باقي المدن المغربية   باللونين الأحمر والأخضر احتفالا بانتصار المنتخب الوطني البين على بلجيكا خلال الجولة الثانية من نهائيات كأس العالم التي تستضيفها دولة قطر.

ولم يخل أي حي من أحياء مختلف مدنينة تطوان من الحشود الكبيرة من المواطنين من مختلف الأعمار، الذين خرجوا بالمئات الى شوارع المدن في أجواء احتفالية جميلة، ابتهاجا بالفوز التاريخي الذي حققه المنتخب الوطني على نظيره البلجيكي بهدفين نظيفين على ملعب الثمامة، برسم نهائيات مونديال “قطر 2022”.

فمباشرة بعد صفارة النهاية التي أعلن عنها الحكم المكسيكي سيزار أرتورو راموس خرج سكان مدينة تطوان على غرار باقي المدن المغربية عن بكرة أبيهم وهم يرفعون شعارات تمجيد منتخب الأسود ويحملون لافتات وأعلام ومزامير وتمائم ولعبات قماش ل”أسد الأطلس” وصور لاعبي المنتخب، منوهين بإنجازهم التاريخي، أداء ونتيجة، أمام منتخب يحتل المرتبة الثانية عالميا.

واحتشدت أعداد كبير من الشباب في الشوارع الرئيسية  للمدينة سواء بشارع الجيش الملكي وشوارع وسط المدينة وساحة مولاي المهدي وساحة الحمامة وحي الباريو مالقا وسانية الرمل وحي التوتة وباب العقلة ومختلف احياء المدينة العتيقة وجامع المزواق ةكويلمة وطابولة وطويبلة  وباقي الأحياء .

كما غصت شوارع مختلف شوارع  مدينة تطوان بالسيارات والدراجات النارية والهوائية التي اطلقت العنان للمنبهات .

وكانت مقاهي مدينة تطوان قد غصت جنباتها بالزبناء المتتبعين لمشاهدة أطوار المباراة التي جمعت منتخب المغرب بنظيره البلجيكي وتفاعلت مع أطوار المباراة الهامة التي منحت حظ أوفر لمرور المنتخب الوطني  الى الدور المقبل.