الأحدث

لجنة تصريف اعمال فريق المغرب التطواني في طريقها لتصفية ارث الغازي الثقيل

هالة انفو.

ذكرت لجنة تصريف الاعمال لنادي المغرب التطواني أنها استطاعت منذ تسلمها مهام تسيبر شؤون النادي من معالجة كل الملفات التي تتعلق بالفيفا, وذلك في حدود مبلغ 300 مليون سنتيم، في افق التوصل بقرار رسمي لرفع المنع في اليومين المقبلين.

وبحسب بلاغ للجنة نصريف الاعمال، تمكنت هذه الاخيرة من تخفيض مبلغ هذه الأحكام الصادرة عن العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية الى حدود مبلغ 700 مليون سنتيم.، بعدما كانت قيمة قرارات المنع تصل الى ما تقارب 960 مليون سنتيم لتسوية 22 ملفا متنازع عليه.

واشار المصدر ذاته، الى ان أعضاء اللجنة توصلوا الى حلول وإغلاق أكثر من نصف عدد الملفات بشكل نهائي. فيما لا يزالون يسارعون الزمن في الملفات المتبقية بسبب رفض أصحابها التوصل معهم لأي حل ودي.

وأضاف المصدر ذاته، أن اللجنة تعمل جاهدة لتسوية نهائية لهذه الملفات وتسجيل كافة اللاعبين الذين تم التعاقد معهم قبل نهاية فترة الانتقالات الصيفية في أفق تقديمهم بشكل رسمي وفق تصور و طريقة جديدة ترقى الى تطلعات فريقنا العريق