الأحدث

الدكتور عبد الرحمان الفتحي : ” الجامعة كدعامة أساسية للديبلوماسية الموازية “

كريم جهجاه

تواصلت يوم أمس الجمعة أشغال الدورة الثامنة والثلاثون لمؤتمر صحفيي الضفتين برحاب جامعة عبد المالك السعدي بتطوان بورشات أكاديمية حول العلاقات المغربية الإسبانية.

الدكتور عبد الرحمان الفتحي منسق ماستر الدبلوماسية الموازية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة عبد المالك السعدي، تحدث عن الدور الأساسي الذي تقوم به الجامعة كعنصر هام ولا غنى عنه في الدبلوماسية الموازية، من أجل توضيح الرؤى وإسماع أصوات وآراء شعوب الضفتين.

كما تطرق المتحدث، إلى ضرورة الاعتماد على الدبلوماسية الموازية لخلق أجواء الثقة حينما تعجز الدبلوماسية الرسمية عن ذلك مما يبرز أهمية ديبلوماسية المجتمع المدني، دبلوماسية الافراد، وديبلوماسية الصحافة والاعلام.

ويعد الإعلام وسيلة أساسية لفهم الآخر خصوصا مع الثورة التكنولوجية ووسائل التواصل الاجتماعي التي تتيح للأفراد تأثيرا هائلا قد يفوق أحيانا تأثير مؤسسات رسمية. حسب المحاضر.

من جهة أخرى تطرق الدكتور الفتحي، إلى دور الجامعة كمنتج للحلول بالنسبة للمشاكل الدبلوماسية بوصفها المنبع والمصدر الذي يتخرج منه الجميع،بما فيهم السياسيون والاعلاميون.

هذا وتستمر فعاليات المؤتمر حتى يوم السبت ببرنامج حافل ومشاركة مهمة من طرف اعلاميي واكاديميي الضفتتين مما يؤشر على نجاح كبير لهذا المؤتمر في دورته الحالية.