الأحدث

رئيس جماعة بإقليم تطوان ومحام بهئة طنجة رهن الاغتقال الاحتياطي

هالة أنفو.

أمرت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بتطوان، صبيحة أمس السبت، بوضع رئيس جماعة بإقليم تطوان، المنتمي لحزب الاصالة والمعاصرة والمحام بهيئة المحامين بطنجة، رهن تدابير الحراسة النظرية، وذلك للاشتباه في تورطه حادثة سير بجروح، والسياقة في حالة سكر.

وبحسب مصدر مطلع، فإن الموقوف تسبب في حادثة سير على مستوى الطريق الرابطة بين تطوان ومرتيل، نتج عنها إصابة شخص بجروح بليغة، ليتبين أن السيارة التابعة للجماعة يقودها الرئيس وهو في وضعية غير طبيعية، ليتم إشعار النيابة العامة، التي قامت بإعلام نقيب هيئة المحامين بطنجة، ولتقرر وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، إلى حين إحالته على النيابة العامة المختصة.

ويتابع الرأي العام المحلي، قضية رئيس الجماعة، خاصة وأنها تتزامن مع قضية ولد الفشوش الذي تسبب في حادثة سير بمدينة المضيق أواسط الشهر الجاري، والتي مازالت تداعياتها متواصلة، في ظل تدخل عدة أطراف من أجل طي الملف، وإبعاد المتورطين الحقيقين في هذا الملف، الذي كشف عن شبكة لتزوير السيارات الفارهة للمغرب.