أزيد من 86 ألف مترشح للإمتحانين الجهوي والوطني للبكالوريا بجهة طنجة تطوان الحسيمة

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة تطوان الحسيمة، اليوم السبت، أن عدد المترشحين والمترشحات للإمتحانين الجهوي والوطني لنيل شهادة الباكلوريا برسم سنة 2023 يتجاوز 86 الف مترشح.

وأبرز بلاغ للاكاديمية الجهوية بأن امتحانات نيل شهادة البكالوريا برسم دورة 2023 قد انطلقت بإجراء الامتحان الجهوي الموحد الخاص بالمترشحين الأحرار يومي 29 و30 ماي 2023 بتعبئة 61 مركزا من أصل 212 مركزا للامتحان بالمديريات الثمانية لهذه الجهة.

وبلغ عدد المترشحين لاجتياز اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم دورة 2023، التي ستجرى ما بين 06 و 10 يونيو 2023، 54097 مترشحا، بنسب تطور بلغت %.12.71 مقارنة بالسنة الماضية، حيث بلغ عدد الممدرسين 42910 مترشحا(ة)، منهم 40308 بالتعليم العمومي بنسبة 93.94 % من مجموع المترشحين(ات) و 2602 مترشحا (ة) بالتعليم الخصوصي، بما يمثل 6.06. % من مجموع المترشحين (ات)، وناهزت نسبة الإناث 56.46 % من مجموع المترشحين، في حين مثلت نسبة الأحرار الذين بلغ عددهم 11189 مترشحا (ة)، 20.68 % من مجموع المترشحين (ات).

وحسب المصدر نفسه، فقد بلغ عدد المترشحين في قطب الشعب العلمية والتقنية 29369 خلال الدورة الحالية، فيما بلغ عددهم بالمسالك الأدبية والأصيلة 24728 مترشحا، كما انتقل بالمسالك المهنية إلى 584 مترشحا خلال هذه السنة موزعين على 09 مسالك.

وبلغ عدد المترشحين بالمسالك الدولية (خيار فرنسية، خيار انجليزية) ومسار رياضة ودراسة 6046، كما سيستفيد المترشحون في وضعية إعاقة من صيغ تكييف ظروف إجراء الاختبارات والتصحيح عند اجتيازهم للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا برسم هذه الدورة وعددهم 126 مع الإشارة إلى اعتماد الاختبارات المكيفة بالنسبة لـ 75 مترشحا(ة) معنيا بهذا الإجراء.

كما أن إجراء الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا الخاص بالممدرسين وعددهم 31918 قد جرى يومي 31 ماي و01 يونيو 2023 بالنسبة لمترشحي القطب العلمي والتقني والمهني وعددهم 22083 في حين اجتاز تلاميذ قطب الآداب والتعليم الأصيل وعددهم 9835 الامتحان الجهوي الخاص بهم يومي 02 و03 يونيو 2023 موزعين على 167 مركزا للامتحان بالقطب العلمي و147مركزا بالقطب الأدبي.

من أجل تيسير وإحكام تنظيم هذه الاختبارات على نحو يضمن إجراءها في أحسن الظروف، ابرزت الأكاديمية انها عملت على تعبئة 24 عضوا بالفريق الرسمي للطبع والاستنساخ و04 أعضاء احتياطين، و5860 مكلفا بالحراسة و3002 مكلفا بتصحيح إنجازات المترشحات والمترشحين للامتحانين الوطني والجهوي برسم دورة 2023 العادية. إضافة إلى ذلك، فقد تم تأهيل 04 مراكز للامتحان بمؤسسات إصلاحية سجنية، يجري الاختبارات فيها 43 مترشحا(ة)، فضلا عن تخصيص 14 مركزا للتصحيح بمختلف المديريات الإقليمية.

ونوهت الأكاديمية بالعمل الجاد والمسؤول الذي تقوم به أسرة التربية والتكوين بالجهة بكل فئاتها وفعالياتها، وتعبر عن تثمينها لجهود الأسر والسلطات المحلية والأمنية وكافة المتدخلين في تحقيق إجراء اختبارات هذا الاستحقاق الوطني الهام في أحسن الظروف ولجهود وسائل الإعلام في مواكبة مختلف محطاته.