الأحدث

هذا ما حصلت عليه جماعة تطوان من قبل الهيئة العالمية للحكومات المنفتحة

أعلنت الهيئة العالمية للحكومات المنفتحة OGP يوم الثلاثاء 17ماي الجاري عن قبول ملف ترشبح جماعة تطوان و تصنيفها “جماعة منفتحة ” و ذلك ضمن البرنامج المحلي للحكومة المنفتحة .

و جاء في بلاغ أصدرته جماعة تطوان أن هذه الأخيرة تعتبر أول جماعة ترابية مغربية تحظى بهذا التصنيف من ضمن ثلاثين  حكومة منفتحة على المستوى العالمي برسم سنة 2022 ،وذلك من بين عدد كبير من الجماعات و الحكومات  المحلية   التي تنافست على نيل اللقب.

و أوضح البلاغ أن  إعلان جماعة تطوان “جماعة منفتحة” يعتبر تتويجا لمسار جماعة تطوان و تدبيرها القائم على الجودة في تقديم الخدمات و المشاركة المواطنة و الديمقراطية التشاركية و تسيير الولوج للمعلومات و الشفافية  و الإبتكار و التحول الرقمي إلى جانب العديد من الممارسات التي تعزز ثقة المواطنات و المواطنين في الجماعة .

و اعتبر ذات البلاغ أن هذا التتويج سينضاف إلى سلسلة الإنجازات التي حققتها جماعة تطوان كحصولها على ميزة الجماعة المواطنة و تصنيف تطوان مدينة مبدعة و كذا تبوئها مرتبة متقدمة في برنامج تحسين أداء الجماعات .

و بهذه المناسبة يضيف نفس  البلاغ أن جماعة تطوان ستنظم لقاء صحفيا يوم الجمعة 20ماي الجاري بداية من الساعة العاشرة و النصف صباحا  بقاعة الجلسات محمد أزطوط للتعريف بالبرنامج و محاوره و أهدافه،،و كذا المقومات التي أهلت جماعة تطوان لتتويجها جماعة منفتحة مع ختم اللقاء بحفل شاي على شرف المشاركين و المساهمين في إعداد.ملف ترشيح الجماعة .

للإشارة فإن “الجماعة المنفتحة ” تشكل إحدى محاور  المرحلة الثانية للبرنامج المحلي للحكومة المنفتحة الذي يستهدف اختيار الجماعة الترابية التي تعتمد مبادىء الحكامة و التدبير الرشيد في علاقتها بالمرتفقين و تعنى بالتواصل والمشاركة المواطنة و إتاحة الحصول على المعلومة .